شؤون عراقيةصقر للدراسات

من الاقرب الى رئاسة الوزراء العراقية بعد الانتخابات ؟

العراق – داخلي – الانتخابات التشريعية الخامسة

من الاقرب الى رئاسة الوزراء العراقية بعد الانتخابات ؟

العراق – داخلي – الانتخابات التشريعية الخامسة

صقر للدراسات ‏11‏ تشرين الأول‏، 2021

جرى الاقتراع العراقي وفقا للموعد المحدد في 10-10-2021 دون مشاكل او عراقيل تذكر ، وفي جميع المحافظات العراقية دون استثناء ، وأُغلقت مراكز الاقتراع في السادسة مساء الأحد بالتوقيت المحلي (15:00 بتوقيت غرنيتش) ،  ونقلت وكالة رويترز للأنباء عن اثنين من مسؤولي مفوضية الانتخابات، لم تُسمّهما، القول إن نسبة المشاركة بحلول منتصف النهار كانت 19 في المئة؛ ووصفت فيولا فون كرامون، رئيسة فريق المراقبين التابع للاتحاد الأوروبي، ان نسبة المشاركة كانت “منخفضة”، وقالت لصحفيين إن انخفاض المشاركة “مؤشر سياسي واضح، لا يسع المرء إلا أن يأمل أن يُنصَت إليه من قبل السياسيين والنخبة السياسية في العراق”

اجواء مختلفة عن الانتخابات السابقة

تؤكد المؤشرات الحيوية ان الانتخابات التشريعية الخامسة التي جرت  تختلف عن سابقاتها من حيث السلوك والاعداد والاستعداد ، ولم تشهد خروقات كبيرة ، ولم تسجل الحوادث عمليات اغتيال للمرشحين وهجمات مسلحة كما جرى سابقا ، فضلا عن استعداد المفوضية بشكل جيد لعملية الاقتراع ، وكان الدور الحكومي المباشر اثر كبير في ايجاد بيئة اننتخابية مؤاتية من حيث الامن واحكام النهايات السائبة فضلا عن طاقم الاقتراع وتحديث الاجهزة بغض النظر عن العزوف او المشاركة الشعبية .

وبرزت خلال التصويت، مشاكل تقنية في بعض مراكز الاقتراع ، حيث توقفت أجهزة التصويت في عدد من المراكز الانتخابية عن العمل ، وكان التصويت الخاص قد انتهى في مساء اليوم الجمعة ، بمشاركة لنحو مليون و196 ألفا و453 ناخباً من قوات الجيش والشرطة والأجهزة الأمنية والنازحين والسجناء.

المفوضية العليا المستقلة للانتخابات المشاركة 41%

كشفت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق اليوم الاثنين أن نسبة التصويت الأولية في الاقتراع في الانتخابات البرلمانية المبكرة، التي شهدتها البلاد أمس، بلغت 41% ومن المحتمل ترتفع النسبة الى رقم اخر ؛ وأضافت المفوضية في بيان لها أن “عدد المصوتين للمحطات المستلمة بلغ نحو عشرة ملايين مصوت”، مؤكدة أن عدد الشكاوى في التصويت الخاص بلغ 16 أما التصويت العام فبلغ عدد الشكاوى 58، ولم تسمح مفوضية الانتخابات بمشاركة عراقيي الخارج في الاقتراع الخامس لاسباب مالية ، بما يخالف القواعد الدستورية والديمقراطية  ، وأشادت الأمم المتحدة وبعثة الاتحاد الأوربي لمراقبة الانتخابات بالعملية الانتخابية في البلاد، وقالت إنها لم تشهد تسجيل خروق كبيرة، وقد وبينت المفوضية نسب التصويت لهذه الانتخابات كما يلي:

البصرة          40%

ميسان          43%

القادسية          42%

ذي قار          42%

النجف          41%

المثنى           44%

بغداد- الرصافة   31%

بغداد- الكرخ     34%

كربلاء          44%

بابل            46%

ديالى           46%

الانبار          43%

واسط          44%

دهوك          54%

اربيل          46%

السليمانية       37%

صلاح الدين     48%

كركوك         44%

نينوى          42%

مابعد اعلان النتائج

وبعد ان تعلن نتائج الانتخابات يدخل العراق مارثون تشكيل الحكومة الجديدة وتعيين رئاسة البرلمان ورئاسة الجمهورية ، وتشير التسريبات الاولية الى تفوق ساحق للتيار الصدري بمعدل 77 مقعد الذي نوه عنها باحتفالات مصغرة ، وكذلك تصدر كتلة تقدم التابعة لمحمد الحلبوسي وفقا للتسريبات 42 مقعداً ، وفوز الحزب الديمقراطي برئاسة مسعود البرزاني ب 30 مقعدا ، ووفقا للقانون النتخابي الجديد فان البرلمان القادم لن يواجه مشكلة الكتلة الاكبر التي تم حسمها في قانون الانتخابات 2020 ؛ اذ من حق الكتلة الاكبر التي تعلنها المفوضية العليا المتقلة للانتخابات تشكيل الحكومة وعقد تحالفات ،  وحسب “طارق حرب” المستشار القانوني العراقي اذ يمكن 150 عضو التصويت من اصل حضور 300 نائب وان لم يكتمل الحضور بشكل كلي ،  مما يشير الى ترجيح نشوء تحالف شيعي سني كردي لتشكيل الحكومة من قبل الثلاث الكبار، وامكانية ضم التحالفات الصغيرة اليها، وهذا مرهون باعلان النتائج ومارثون التفاوض السياسي والتفاهمات على المناصب وتوزيعها

صقر للدراسات

واقعية في التحليل

‏الإثنين‏، 11‏ تشرين الأول‏، 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى