شؤون عراقيةصقر للدراسات

صقر للدراسات – قراءة يومية – الصراع الانتخابي المبكر

العراق – داخلي - سياسي – صراع الانتخابات

صقر للدراسات – قراءة يومية – الصراع الانتخابي المبكر

العراق – داخلي – سياسي – صراع الانتخابات

‏02‏ كانون الأول‏، 2020

في وقت سابق غرد صالح محمد العراقي على منصة تويتر وتحديدا يوم 26/11/2020 بأن رئيس الوزراء المقبل هو من التيار الصدري حصرا.. ويعتبر العراقي الشخصية الجدلية التي أثارت السياسيين والإعلاميين على حد سواء كونه شخصية غير معلنة وغير معروف الاسم الحقيقي وراء هذه الشخصية التويترية المثيرة للجدل.. كما وأنه الشخص الوحيد المسموح له أن يغرد بكل توجهات وأفكار وطموح السيد مقتدى الصدر… وأثارت هذه التصريحات الشارع السياسي الشيعي بالدرجة الأولى وعلى رأسهم حزب الدعوة الإسلامية بزعامة رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي وتيار الحكمة بزعامة السيد عمار الحكيم

تعليق

سعى التيار الصدري منذ عام تقريبا اي منذ انطلاق احتجاجات تشرين للعمل على تغيير قانون الانتخابات الحالي إلى قانون جديد ، تحت مبرر دعمه لمطالب حراك تشرين وتبنيه لهذه المطالب ، سعيا منه لإصلاح الوضع السياسي المتهرئ والعملية السياسية في العراق

ونجح التيار الصدري في إقرار قانون الانتخابات ذو الدوائر المتوسطة والتي يبلغ عددها ٨٣ دائرة موزعة على عموم العراق وهذا النجاح سببه كتلة برلمانية كبيرة عددها ٥٤ نائبا ، وكذلك تماسك هذه الكتلة تحت سقف التوجيهات السياسية الساعية للصدارة السياسية في العراق ..

وأثارت هذه التصريحات الشارع السياسي الشيعي بالدرجة الأولى وعلى رأسهم حزب الدعوة الإسلامية بزعامة رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي وتيار الحكمة بزعامة السيد عمار الحكيم

تحليل

تشير الأنباء إلى حراك الزعامات الشيعية غير المنضوية تحت كتلة سائرون إلى تشكيل تحالفات وتفاهمات  مبكرة ، لخوض الانتخابية النيابية المبكرة القادمة المزمع إجرائها في 6 /6 /2021 ، ومن المحتمل عدم إجراء هذه الانتخابات في موعدها المحدد نظرا لعدم اكتمال الجوانب الفنية والمالية واللوجستية ، وهذا ما تحدثت به عضو مجلس المفوضين السابق السيدة كولشان كمال وأكدت أن الانتخابات المبكرة مسألة صعبة جدا في ظل وجود أكثر من ١٠ مليون ناخب عراقي لا يمتلكون بطاقة بايومترية لحد الان والوقت المتبقي لا يكفي لتوزيع هذه البطاقات أو العمل على إصدارها

وتشير تصريحات صالح محمد العراقي الى قرار سياسي للتيار الصدري يسعى الى الأغلبية النيابية وتشكيل الحكومة وتعيين رئيس الحكومة من التيار كما زعم ،  ومن المرجح ان هذا التصريح قد خلق حالة تنافس وصراع انتخابي مبكر ، حتى تأثر السياسيون السنة بهذه التصريحات أيضا ، وبدأ ماراثون السباق الانتخابي في محافظات بغداد وديالى والأنبار وصلاح الدين والتأميم ونينوى ، وتحاول الكتل السياسية السنية ترتيب أوراقها ولم شتاتها وخصوصا بعد تراجع التأييد لإقالة رئيس مجلس النواب السيد محمد الحلبوسي الذي تشير كل الدراسات والمعطيات على تصدره المشهد السياسي السني لحد الان َ

المصدر: صقر للدراسات

واقعية في التحليل

الأستاذ خالد البكري – عضو الهيئة الاستشارية مركز صقر للدراسات – مختص بشؤون الانتخابات

‏الأربعاء‏، 02‏ كانون الأول‏، 2020

.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى