شؤون دولية واقليميةشؤون عراقية

بيان من سفارة كوريا الجنوبية بالعراق بعد حادثة “وفاة” مدير شركة منفذة لميناء الفاو

السلطات العراقية تعثر على جثة مدير شركة أجنبية مسؤولة عن بناء ميناء الفاو

أعمال بناء ميناء الفاو الكبير جنوب العراق
الحادثة أثارت تساؤلات عديدة لأنها وقعت بعد أيام قليلة من الاتفاق مع شركة على تنفيذ مراحل متقدمة من مشروع ميناء الفاو

أكدت السفارة الكورية الجنوبية في العراق، الجمعة، أنها ستستمر بتقديم الدعم والمساعدة لشركة دايو، بعد ساعات من العثور على مدير الشركة مشنوقا في مدينة البصرة جنوبي العراق.

وقالت السفارة في بيان إنها “علمت في الساعة التاسعة صباح اليوم، بوفاة مدير شركة دايو للإنشاء المنفذة لمشروع ميناء الفاو الكبير، وهي تتقدم بالتعازي لأسرته وزملائه”.

وأضاف البيان أن “السفارة أبلغت بقيام وزارة الداخلية في العراق بتشكيل لجنة للتحقيق في هذه الحادثة المؤلمة وبدأت هذه اللجنة بالتحقيق، بالتعاون مع سلطة شرطة البصرة، ونحن بانتظار أن تظهر النتائج بعد إكمال التحقيقات”.

ودعت جميع وسائل الإعلام إلى “تجنب نشر الشائعات والأخبار غير الحقيقية كما ترجو السفارة عدم تداول و نشر صور جثمان الضحية احتراما له ولعائلته”.

واختتمت “كما أوضحت وزارة النقل العراقية في تصريحها اليوم تؤكد الاستمرار على تقديم دعمها ومساعدة شركة دايو للإنشاء لإنجاح مشروع ميناء الفاو الكبير في المستقبل القريب”.

وفتحت السلطات العراقية، الجمعة، تحقيقا في ملابسات انتحار مدير الشركة الكورية المسؤولة عن تنفيذ مشروع ميناء الفاو جنوبي البلاد، في حادثة أثارت جدلا واسعا داخل العراق.

وذكرت وسائل إعلام محلية في حينه أن شركة دايو أوقفت العمل في المشروع على خلفية الحادث، بانتظار نتائج التحقيق، لكن وزارة النقل العراقية نفت ذلك.

وعثر على جثة المدير الكوري الجنوبي معلقة بحبل داخل موقع يبعد عن ميناء الفاو بمسافة 10 كيلومترات، وفقا لما ذكرته وكالة الانباء الرسمية.

ونقلت الوكالة عن المسؤول المحلي في قضاء الفاو وليد الشريفي قوله إن الموقع الذي عثرت فيه الجثة “مؤمن من شركة خاصة، وتوجد فيه كاميرات مراقبة”.

وأثارت الحادثة تساؤلات عديدة خاصة وإنها وقعت بعد أيام قليلة من إعلان وزير النقل العراقي، ناصر الشبلي، الاتفاق مع الشركة على تنفيذ المراحل المتقدمة من مشروع الميناء الحيوي.

وتحدث ناشطون وصحافيون عراقيون عن تلقي الشركة مؤخرا تهديدات وعمليات ابتزاز من جهات متنفذة داخل وخارج محافظة البصرة.

وتعرضت الشركة المنفذة لميناء الفاو خلال فترة تولي رئيس الحكومة السابق عادل عبد المهدي لضغوط وتهديدات من مجاميع مسلحة مما أجبرها على وقف عملها عدة مرات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى