شؤون عراقيةصقر للدراسات

قراءة يومية : عمليات الاختطاف ومحاولات اغتيال ناشطين في الناصرية.. صقر للدراسات

قراءة يومية : عمليات الاختطاف ومحاولات اغتيال ناشطين في الناصرية

صقر للدراسات

العراق – داخلي – امني

افادت وسائل إعلام عراقية، السبت، بتعرض ناشطين اثنين إلى محاولة اغتيال، واختطاف آخر في محافظة ذي قار جنوب العراق.وقالت مصادر أمنية، إن جهة مجهولة اختطفت الناشط سجاد العراقي من ساحة الحبوبي في مدينة الناصرية، وفقا لما ذكرته وسائل اعلام محلية  وناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

التفاصيل

يبدوا ان الطرف الثالث كما يطلقون عليه ، مستمر في انتهاك حقوق الناشطين ، وبلغ الحال في العراق الى درجة ان الجميع ينصح بعدم الاحتكاك او العبث مع المتظاهرين ، لأن جذوة الشباب تتصاعد وتزداد وتيرتها متى ما تجد عامل ضاغط يقف بوجه توهجها وتقدمها.

وتفاعلت قضية خطف سجاد العراقي ونقل حساب بغداد تايمز على حسابه في تويتر عن تصعيد كبير في الناصرية ، وقطع الجسور والشوارع احتجاجا على خطف الناشط سجاد العراقي ، المعروف في أوساط المتظاهرين في محافظة ذي قار ؛ ويعد من أبرز الناشطين فيها، وعُرِف عنه توجيه انتقادات مستمرة للوضع القائم، والفساد المالي والإداري

ويعد حادث الاختطاف ، بمثابة نقطة إختبار على قدرة ونوعية ومستوى تعامل الأجهزة الأمنية في التعاطي مع التظاهرات ؛ وخاصة العراق ينتظر تجدد خروجها بشكل واسع تزامنا مع الذكرى السنوية لإنطلاقها في يوم 25 من هذا الشهر

تعليق

تبدوا الانتهاكات وعمليات الاغتيال والاختطاف التي تمارسها جهات غير حكومية ممنهجة ، ومن المرجح انها تعمل لزعزعة الحكومة العراقية واحراجها اما المجتمع العراقي ، ونم الضروري ان تلتزم الجهات الحكومية بمنهج صارم ودقيق ، للحفاظ على حياة المتظاهرين من الانتهاكات الصارخة التي تنفذها جهات معروفة ، ويطلق عليهم “المندسين” المعروفين بالصورة والصوت وجهة الأنتماء ،وغالبا ما يكونون من الاحزاب التي تمتلك فصائل مسلحة ، وقد ادركت مبكرا خطورة ظاهرة الاحتجاج الجماهيري في المجتمع العراقي وإنعكاساته على عملية التغيير السياسي ، التي من شأنه أن تقتلع جذور تلك الاحزاب الفاسدة ، ولهذا تعمل على ترويضها او تقليل خطورتها او حتى إخضاعها لإرادة القمع ومن ثم إزاحتها نهائيآ.

ومن المرجح ان هذه الجهات وتسمى (جهات اللادولة المسلحة ) تعمل على تعويق خطوات ‫رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي ، ولا ترغب ان يستقر الوضع ، وتعمل على هزّ الثقة بين المواطن بالحكومة والأجهزة الرسمية، وترفض ترسيخ عوامل الدولة والنظام ،  وتأخذ مداها في تعزيز الأمن والاستقرار ونهضة العراق .

المصدر : صقر للدراسات – واقعية في التحليل

واقعية في التحليل

رعد هاشم – عضو الهيئة الاستشارية مركز صقر للدراسات

‏الأحد‏، 20‏ أيلول‏، 2020

‏5:07 م

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى