سيئول وواشنطن تجريان مناورات عسكرية لاعتراض صواريخ من كوريا الشمالية

سيئول وواشنطن تجريان مناورات عسكرية لاعتراض صواريخ من كوريا الشمالية

سيئول وواشنطن تجريان مناورات عسكرية لاعتراض صواريخ من كوريا الشمالية

أخبار العالم

سيئول وواشنطن تجريان مناورات عسكرية لاعتراض صواريخ من كوريا الشمالية

مناورات عسكرية بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة

أعلنت كوريا الجنوبية أنها أجرت مع الولايات المتحدة تدريبات مشتركة للدفاع الصاروخي، كان مخططا لها مسبقا، في وقت يتصاعد فيه التوتر مع بيونغ يانغ التي قررت قطع الاتصالات مع جارتها.

وقال وزير الدفاع الكوري الجنوبي جيونغ كيونغ-دو، إن بلاده والولايات المتحدة أجرتا تدريبات مشتركة للدفاع الصاروخي بشكل طبيعي كما هو مخطط لها خلال النصف الأول من هذا العام.

وذكرت وزارة الدفاع الكورية، أن السلطات العسكرية الكورية والأمريكية أجرتا تدريبات مشتركة مؤخرا، فيما يتعلق بتبادل المعلومات المعنية برصد الصواريخ ودمج الوسائل لرصدها واعتراضها مع افتراض إطلاقها من كوريا الشمالية.

وكشفت الوزارة أن الجيش الكوري الجنوبي ينشر في الوقت الحالي منظومة “باتريوت”، فيما تنشر القوات الأمريكية المتمركزة في كوريا الجنوبية منظومتي “باتريوت” و”ثاد”.

وقال مصدر في الحكومة الكورية الجنوبية، إن كوريا الشمالية توصلت إلى مرحلة نشر الصاروخ الباليستي قصير المدى الذي يتميز بالصعود والهبوط عموديا في الطيران قبيل اقتراب الرأس الحربي من هدفه، مما يصعب اعتراضه.

وأضاف أن الجيش الكوري الجنوبي يواصل مع القوات الأمريكية المتمركزة في البلاد تحسين سبل اعتراض الصواريخ الكورية الشمالية أرضا وبحرا وجوا، ونظام الرصد، ويسعى معها لإنشاء النظام الموحد لاعتراضها في حالات الطوارئ من خلال التدريبات المشتركة.

يأتي ذلك في وقت أعلنت فيه كوريا الشمالية أمس الثلاثاء أنها ستقطع جميع قنوات الاتصال مع كوريا الجنوبية احتجاجا على حملة إرسال منشورات مناهضة لنظامها عبر الحدود.

المصدر: يونهاب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.