تقرير حالة الفراغ الحكومي في العراق

تقرير حالة الفراغ الحكومي في العراق

تقرير حالة

الفراغ الحكومي في العراق

صقر للدراسات

‏دخل العراق في فراغ حكومي منذ استقالة عادل عبد المهدي تحت ضغط شعبي في 1ديسمبر 2019، ويشير الى استعصاء سياسي معقد ناتج من سوء استخدام السلطة وسلوكيات طائفة النظام السياسي ، ولم يتمكن المرشح “محمد توفيق علاوي” من تشكيل حكومته، وقد انسحب من التكليف تحت ضغط مطالبة الأحزاب بالحصص والمناصب ، فضلا عن انتهاء المهلة المحددة للتشكيل (30) يوما ، وتعود الكرة في ملعب رئيس الجمهورية الذي يتطلب ان يكلف شخص اخر بتشكيل الحكومة خلال 15 يوم ، ولم يتغير مشهد تشكيل الحكومة عن سابقاتها من اليات تشكيل الحكومات السابقة كالمحاصصة ومطالبات الأحزاب بالمنافع المتأتية من المناصب السيادية والمنافذ الحكومية ذات العائد المالي رغم الرفض الشعبي وارتفاع الوعي المجتمعي الوطني، كما وسجلت حالات إصابة بفايروس كورونا في العراق وانتشاره في ايران والصين ، تلك العوامل أدت الى دخول العراق في مربع الفوضى والفساد وغياب الدولة ، ويعاني من فراغ سياسي وحكومي ، حيث تظل دفة تسيير وحكم العراق مفتوحة على جميع الاحتمالات الصعبة ، ، ونستعرض التفاصيل

التفاصيل

ادناه تسلسل الاحداث موضوع التقرير :

  1. أعلن الرئيس العراقي برهم صالح، أنه سيبدأ مشاورات لاختيار مرشح لرئاسة الوزراء خلال 15 يوما.
  2. انسحاب علاوي من التكليف تحت ضغط مطالبة الأحزاب بالحصص والمناصب
  3. اتهم علاوي أطرافا سياسية لم يسمها بعرقلة مهمته دفاعا عن مصالحها الخاصة لا مصلحة الشعب، حسب قوله، داعيا المتظاهرين السلميين إلى الاستمرار في التظاهر حتى تحقيق مطالبهم.
  4. انتهاء المهلة الدستورية الممنوحة للمكلف في تشكيل وزارته التي تنتهي منتصف ليل الاحد
  5. تأجيل انعقاد جلستي الخميس والسبت لمجلس النواب بغية الموافقة على حكومة علاوي
  6. حضر جلسة الاحد في البرلمان 108 نائب من اصل 329
  7. امتنعت الكتلة الكردية والسنية في البرلمان من تايد الكابينة الوزارية لمحمد علاوي
  8. دخلت التظاهرات شهرها السادس وقتل وجرح الاف المتظاهرين دون دعم دولي وعربي
  9. لاتزال المليشيات الولائية تستهدف القواعد الامريكية بصواريخ موجهة
  10. تسجيل حالات إصابة بفايروس كورونا في العراق وانتشاره في ايران والصين

 

التحليل

  1. تؤكد الاحداث ان العراق يدور في حلقة مفرغة لا يمكن مغادرتها ، اذ من المحتمل ان يكلف رئيس الجمهورية برهم صالح شخص اخر لتشكيل الحكومة ، وقد يكون احد الأسماء المسربة والمتداولة على سبيل المثال “مصطفى الكاظمي” رئيس جهاز المخابرات العراقي ، الذي يرجح الاعلام ان حظوظه عالية اكبر من المكلف علاوي ، وتشير الحقائق انه من المحتمل سيلاقي ذات المشهد ونفس الضغوط التي تعرض لها علاوي ، فضلا عن الاملاءات التي تفرضها المليشيات الولائية ، وصعوبة تنفيذ الإصلاح والتغيير في ظل هذا المناخ السياسي المضطرب
  2. بالرغم من دخول التظاهرات شهرها السادس الا ان الاحداث السياسية الجارية في العراق تشير الى عدم مغادرة النظام السياسي مربع المحاصصة السياسية بأضلاعها الطائفية والعرقية ، ويجري التمسك بالكوتة السياسية التي اوجدها “الأخضر الابراهيمي” ممثل الأمم المتحدة و”بول برايمر” الحاكم المدني الأمريكي للعراق ، 2003 ، وبالرغم من رفض الشارع العراقي لمخرجات النظام السياسي ، الا ان الاستجابة السياسية معدومة بهذا الخصوص ، ومقرونة بالتأثير الفعلي للنفوذ الإقليمي ، وسطوة القوة التي تمثلها القوة الوكيلة للفاعل الإقليمي على مجريات الامور ، اذ من المرجح ان يستمر العراق تحت الفراغ الحكومي لاسيما ان الكتل الكردية والسنية قد أبدت تململها من مواقف المليشيات .
  3. تبقى دفة تسيير وحكم العراق مفتوحة على جميع الاحتمالات الصعبة ، في ظل الاستعصاء السياسي ، وغضب الشارع واستمراره بالتظاهرات وان قلت حدتها ، واستمرار هيمنة المليشيات الولائية على دفة الأمور السياسية والأمنية والعسكرية والاقتصادية في العراق ، مما يحدد من فاعلية أي رئيس وزراء وبرنامجه الإصلاحي للمسارات السياسية والاقتصادية العراقية ، اذا ان بالفعل العراق في فراغ حكومي ويحتاج الى اصلاح حقيقي وإنفاذ القانون ، وإعادة دور الدولة الغائب الذي يؤثر فعليا على حال العراق في كافة المجالات
  4. يشكل فايروس كورنا القاتل , وانتشاره في ايران عامل خطير ، واثره على العراق مخيف للغاية في ظل استمرار التعاملات التجارية والسياحية بين العراق والبلدين ، وعدم تيسر البنى التحتية الصحية في العراق لمعالجة المرض بشكل يضمن سلامة المجتمع العراقي ، اذا من المحتمل ان يرتفع معدل الإصابات بالمرض مما يتطلب إجراءات استثنائية

صقر للدراسات

الإثنين‏، 02‏ آذار‏، 2020

2:09 PM

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.